المعهد الوطني لحقوق الانسان ببلجيكا˸ منع التجمّع وعرقلة حركة المواطنين بذريعة انتشار كورونا انتهاك للحقوق والحريات

المعهد الوطني لحقوق الانسان ببلجيكا˸ منع التجمّع وعرقلة حركة المواطنين بذريعة انتشار كورونا انتهاك للحقوق والحريات

وصف المعهد الوطني لحقوق الانسان في بلجيكا قيام السلطات المحلية بمنع التجمع وعرقلة حركة المواطنين داخل أراضي البلاد بذريعة الحد من انتشار وباء كوفيد-19 ب”المبالغ فيه والاعتباطي”.

ويرى مسؤولو المعهد أن هذه الإجراءات تعتبر غير قانونية وتمثل انتهاكاً للحريات والحقوق الفردية للمواطنين، داعين السلطات المحلية والفيدرالية إلى الحذر والحرص على إيصال معلومات واضحة حول الإجراءات المتخذة.

وقال مدير المركز, باتريك شارليه، في تصريحات له اليوم: “يجب أن تتوازن الوسائل  المتبعة مع الأهداف المرجوة وأن تحترم التدابير المتخذة للوقاية من الوباء للحقوق الأساسية للأفراد و المنصوص عنها في دستور البلاد”.

المصدر: وكالة “اكي”الايطالية للأنباء

Related Articles

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *