بداية من الاثنين: فرنسا ترفع مزيدا من القيود بعد تحسن الوضع الوبائي

بداية من الاثنين: فرنسا ترفع مزيدا من القيود بعد تحسن الوضع الوبائي

الحكومة الفرنسية أنها ستعيد فتح دور السينما والكازينوهات اعتبارا من الاثنين، مضيفة أن الملاعب ستستقبل الجماهير من جديد بدءً من 11 جويلية بحضور خمسة آلاف متفرج كحد أقصى.
وقالت الحكومة في بيان مساء الجمعة إن “تحسن الوضع الصحي” المرتبط بوباء كوفيد-19 يجعل من الممكن “رفع بعض التدابير شرط أن يحافظ الجميع على يقظته”.

وتوقفت بطولة كرة القدم الفرنسية 2019-2020 نهائيا في 8 مارس بسبب الوباء، ويأمل دوري كرة القدم للمحترفين بأن يبدأ الموسم المقبل في 23 أوت.
وسجلت فرنسا 14 وفاة جديدة مرتبطة بفيروس كورونا المستجد في المستشفيات خلال الساعات الـ24 الماضية، ليصل العدد الإجمالي للوفيات منذ بدء الوباء إلى 29617، وفقا لبيان رسمي صدر الجمعة.

وأشارت الحكومة إلى أنه من الممكن مراجعة العدد الأقصى الذي حددته بخمسة آلاف متفرج في الملاعب وحلبات السباق إذا تحسن الوضع الصحي بعد منتصف أوت.
وأضافت أن إعادة فتح الملاهي الليلية والمعارض واستئناف الرحلات البحرية الدولية قد تبت “في سبتمبر” إذا استمر الوباء في الانحصار”

Related Articles

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *